هل توجد أسباب نفسية للموت المبكر؟


أصبح الموت المبكر منتشرا في عصرنا الحالي و بات يهدد كل بيت ، والكثير من الشباب في مراحل عمرية صغيرة يقعون في سوء الحالة النفسية التي تصبح أشد خطرا من الأمراض العضوية على الجسد.

و يرى الأخصائيون النفسيون أن من يسقط في شراك الإحباط و الإكتئاب يفقد تدريجيا الرغبة في تناول الأدوية وحتى الطعام ، ويصبح أكثر انغلاقا عن الحياة ، مما يؤدي إلى الموت المبكر.

إن تراجع الحالة النفسية يؤدي إلى تراجه الصحة العامة تدريجيا ، و من ثم يدخل الفرد في حالة الأمراض العضوية و النفسية ، و تؤكد العديد من الدراسات أن الشعور بالإنكسار و الحزن الشديد و الضغوطات النفسية تزيد من مخاطر الإصابة بالأزمات القلبية.

و اضطراب الحالة النفسية ينتج عنه اختلال في المواد الكيميائية بالدماغ ، التي نتنقل عبر neurotransmitter  ( النواقل العصبية الكيميائية)  مثل : الدوبامين dopamine  .

وتبعا لدراسات عالمية فإن عدد المصابين بالإكتئاب حول العالم يصل إلى 400 مليون شخص، حيث ترتفع النسبة بين النساء إلى 15-25 % عن الرجال حيث تبلغ نسبة الإصابة بالإكتئاب بين الرجال حوالي 10-15%.

وفي دراسة أجراها العلماء في قسم الطب في جامعة فيلادلفيا الأمريكية يترأسها ستيفن رووس حيث شملت نتائجها عشرين عاما من البحوث الطبية حول الحالة النفسية السيئة و أمراض القلب و علاقتها بالموت،

و استندت الدراسة إلى خلاصة 13 دراسة علمية تضمنت 40.000 شخص، حيث أن الأشخاص المصابين بتلك الحالة تزيد احتمالية إصابتهم بأمراض القلب بمقدار يتراوح بين 4 – 5 أضعاف عن الشخص الطبيعي.

و يكثر بين المكتئبون اتباع أنماط حياة غير صحية كالتدخين و إدمان المشروبات الكحولية.

وفي دراسة أخرى أجرتها الإستاذة نانسي فريزير سميث المتخصصة بالأمراض النفسية  وعلاقتها بالأمراض العضوية ، أثبتت أن 3% من الأشخاص الغير مكتئبين قد ماتوا بعد 3 أشهر من إصابتهم بإحتشاء عضلة القلب ، في حين أن 16% قد ماتوا من المرضى المكتئبين .

وهذا ما يدل على خطورة  تأثير الأمراض النفسية على حياة الإنسان مقارنة بالأمراض العضوية.

المراجع: 1

إن كانت لديك قصة تريد أن تشاركها مع العالم، فأرسلها عبر الايمايل التالي story@librabuzz.com
شارك مع أصدقائك

ياسمين نصار

حاصلة على شهادة البكالريوس في علم النفس ، أحبذ الكتابة عن المشكلات والظواهر الاجتماعية التي تدور حولنا ، أؤمن بأنك إن وضعت بصمتك ضمن نطاقك الخاص يعني أنك أضفت شيئا جديدا لهذا الكوكب