باعها بـ1،3 مليون دولار بعد أن اشتراها بـ6 دولارات فقط


لم يكن لويس وارد أحد عشاق اقتناء الآثار في بريطانيا ليتصور يوما أنه قد يبيع قطعة أثرية بخسة الثمن  بأكثر من مليون دولار.

واشترى لويس وارد، قطعة الشطرنج العاجية في العام 1964، أي قبل نحو 55 عاما،  بقيمة 6 دولارات.

واحتفظ بها في خزانة، الا أن عائلته اكتشفت أمراً مذهلاً بعد أن أخذتها إلى دار سوثبي للمزادات، في لندن،

فثمن القطعة حسب تقرير لموقع “بي بي سي” هو  1.3 مليون دولار .

وقال سوثبي ألكسندر قادر، الخبير الذي فحص القطعة للعائلة، أنه شعربالذهول حين فحصها و اكتشف أنها قطعة أثرية قيمة. وأضاف أن أصحاب القطعة أحضروها للتقييم.

والقطعة هي جزء من لعبة شطرنج تعود للعام 1831، وكان عددها 93 قطعة فقط، غالبيتها منحوتة من العاج، ولكن قطعة الفارس وأربعة “حراس” كانت مفقودة.

وتعرض 82 قطعة الآن في المعرض البريطاني في لندن، بينما تعرض11 قطعة أخرى في المتحف الوطني الإسكتلندي، بإدنبرة.

القطعة المكتشفة حديثاً عبارة عن حارس، رجل يرتدي خوذة، ودرعاً وسيفاً.  وفقدت قطعة الشطرنج هذه من العصور الوسطى  منذ ما يقرب من 200 عام.

وقال السيد قادر، الذي أبقى هذا الاكتشاف طي الكتمان لمدة ستة أشهر أثناء التحقق من صحة الاكتشاف:

“يمكننا أن نقول بأمان إن مليون جنيه ستغير حياة البائع”.


هل أعجبك ما قرأت ؟ شاركه مع أصدقائك !

تـعـلـيـقـات

Said Hiddou