مروض الثعابين بالمغرب .. لقبه “عيساوي” ومهمته البحث عن لقمة عيش مغموسة بالسم


مروض الثعابين بالمغرب .. لقبه "عيساوي" ومهمته البحث عن لقمة عيش مغموسة بالسم
مروض الثعابين بالمغرب .. لقبه "عيساوي" ومهمته البحث عن لقمة عيش مغموسة بالسم

هل زرت المغرب سلفا ؟ إن كنت قد فعلت فلابد أنك سمعت عن مروضي الثعابين الملقبين بـ “عيساوة”، هم في الأصل مريدون وتُبع لشيخ يدعى ” الهادي بنعيسى ” ويلقب بـ ” الشيخ الكامل “، ويقال أنهم يتمتعون بقوى خارقة لا يحظى بها الإنسان العادي، كشرب الماء المغلي دون تأثر مثلا وجرح أجسادهم بواسطة أدوات حادة دون أن يخلف ذلك ندبات أو دماء، لكن تبقى القدرة على ترويض الثعابين الخطرة والسامة هي أبرز الكرامات التي يحظون بها، على حد قولهم.

” بوشعيب العيساوي ” واحد من هؤلاء المريدين، يبلغ من العمر 68 سنة، يملك القدرة على ترويض أخطر الزواحف على وجه البسيطة، استثمارها لتصبح مهنته الرئيسية التي يكسب منها قوت يومه، التقيناه بإحدى الساحات بمدينة أسفي حيث كان يقدم عرضه، كان الكل في ذهول أمامه وأحداقهم تراقب مدى تجانسه مع ثعابينه.

عيساوي منذ سن 14 .. هكذا جلت العالم بثعابيني وانتشرت صورتي في صحف إسبانيا

يفيد بوشعيب أن شغف صيد الثعابين وترويضها قد راوده منذ الصغر، حيث أنه خرج رفقة “عيساوة” للتنقيب عن الثعابين لأول مرة في حياته وهو لا يتعدى 14 من عمره، لم يكن يفزع منها رغم خطورتها، وكان يحب أن يقربها من فيه ويخرج لسانه ليقلد حركات ألسنتها.

مهنته عبرت به الحدود، فقد قدم عروضه في ساحات المدن الأوروبية في العديد من المناسبات، يقول بوشعيب ” أذكر أنني كنت أقدم عرضي في إحدى الساحات بالعاصمة الإسبانية مدريد، وتفاجأت برجل يرتدي بدلة سوداء وقف أمامي وقال لي ضع الثعبان على كتفي رجاءا أريد التقاط صورة، وكان له ما أراد، والتقط الصورة وأنا بجانبه، في صباح اليوم الموالي كانت صورتي مع ذلك الشخص منتشرة في جميع الجرائد الإسبانية، فإذا بي أتفاجئ أن ذلك الشخص كان عمدة مدريد شخصيا “

مروض الثعابين بالمغرب .. لقبه "عيساوي" ومهمته البحث عن لقمة عيش مغموسة بالسم

من يعلمني كيف أنزع السم من الثعبان ؟ هذه خرافة صدقها المغاربة

يصر بوشعيب أن سم الثعابين جزء منها ولا يمكن أبدا فصله عنها، وأنه يتعامل مع زاحف لا يحتاج إلى أكثر من خدشة صغيرة ليرسله إلى مستودع الأموات، وأن بقاءه على قيد الحياة كل هذه المدة هو لطف من الله ونتاج بركة أجداده، على حد قوله دائما.

ويؤكد أن إمكانية نزع السم عن هذه الزواحف ما هو إلى خرافة صدقها المغرب، حيث قال : أستطيع دفع المال لمن يعلمني كيفية نزع السم عن هذه الثعابين، هذا الأمر لا يمكن مطلقا، لأن سم الثعبان جزء منه كدمه تماما، ولا يستطيع العيش دونه .

مروض الثعابين بالمغرب .. لقبه "عيساوي" ومهمته البحث عن لقمة عيش مغموسة بالسم

عضتني “كوبرا” وحدثت معجزة جعلت الأطباء يصرخون من ذهولهم

أجاب بوشعيب عن سؤال مفاده هل تعرض لهجوم من ثعابينه سلفا، فكانت إجابته مثيرة للذهول، حيث قال أنا أتعرض للعض بشكل يومي تقريبا ولا أموت، لأن السم لا ينتشر في جسدي بل يلزم مكان العضة إلى أن يتم إخراجه، وهذه إحدى البركات التي ورثها عن أجدادي“. 

تعلق في ذهنه مئات الهجمات التي نجى منها، ولا مكان في جسده لندبة جديدة فقد امتلأ تقريبا بالندب، لكن لم ينسى بوشعيب صرخة طبيب بمستشفى مدينة مراكش بعد أن انبهر بقوة تحمله وعدم تأثره من عضة كوبرا مميثة، يقول بوشعيب دائما تعرضت ذات يوم لهجوم من كوبرا عضت أصبعي السبابة، في الغالب عندما يتعرض الإنسان العادي لعضة كوبرا ينتشر السم في ذاته بسرعة كبيرة وتتسارع دقات قلبه وترتفع حرارته ولا يمكن أن يسير على قدميه، ويكون احتمال وفاته كبير جدا، لكن بعد أن حدث معي ذلك لم ألاحظ أي أعراض مشابهة، وبعد أن فحصني طبيب مختص صرخ قائلا ” هذه معجزة .. سم الكوبرا لم يبرح مكانه ولم ينتشر “، 

 

مروض الثعابين بالمغرب .. لقبه "عيساوي" ومهمته البحث عن لقمة عيش مغموسة بالسم

بركاتنا حقائق تتحدى المنطق وأتحدى المشككين في أن يقوموا بما نقوم به

قد تبدو قصصهم خيالية وغير معقولة، فنسبة التشكيك بمصداقيتها تبقى مرتفعة، إلا أنهم يدافعون عنها دائما ويصرون على أنها شرعية وصادقة ولا ريب فيها، لمسنا انزعاج بوشعيب حينما سألناه عن من يشكك في مصداقية هذه القصص، فرد بحرقة واندفاع قائلا إن كنت تشك احمل هذا الثعبان وحاول تقبيله قبل أن يشرم شاربك، أو قم بوضع يدك في صندوقي وحاول لكي تعضك كوبرا أو ذات الجرس وحاول بعدها الوقوف على قدميك، إن بركتنا حقيقة وإن بدت غير معقولة، وعلى من يشكك فيها أ يجرب قبل الحكم“.

إقرأ أيضا : موت هذه الفتاة الصغيرة ساهم في إنقاذ 37 ألف إفريقي !

إن كانت لديك قصة تريد أن تشاركها مع العالم، فأرسلها عبر الايمايل التالي story@librabuzz.com
شارك مع أصدقائك

أشرف القرشي