Skip to content Skip to footer

هذه السيدة أم ل 21 طفلاً وهي حامل الآن بطفلها ال 22 ومتحمسة جدا للقائه

صفاء عبد العزيز

أعظم هدية من الله هي الأطفال، وبالنسبة إلى ربة المنزل سو دوغار البالغة من العمر 44 عاما، الأطفال هبة لا تقدر بثمن ومهمة ليست بتلك الصعوبة التي تتخيلها أمهات المستقبل.

سو دوغار وزوجها نويل ذو ال48 عامًا على وشك أن يكونا أبوين لطفلهما الثاني والعشرين، للزوجين بالفعل 21 طفلاً تتراوح أعمارهم بين 30 و 18 شهرًا، 11 فتاة و 10 أولاد. 

انتقل الوالدان الفخوران إلى قناتهما الشهيرة على يوتيوب لإعلان خبر انتظارهما للطفل الثاني والعشرين، كانت الأخبار بمثابة مفاجأة للجميع لأن الزوجين أقسموا أن لا ينجبوا طفلا آخر بعد طفلهم الواحد والعشرون. 

أبلغ الزوجان العالم بأن سو كانت حاملا بالفعل في أسبوعها الثاني عشر، وأن الطفل كان بصحة جيدة، والإستعدادات جارية بالفعل للترحيب بالمولود الجديد.

حاليا الزوجان يعيشان بشكل منفصل، بحيث يصل عدد الأطفال إلى 21 طفلاً وبالغين, إذا كنت تعتقد أن تكلفة تربية مثل هذه العائلة الكبيرة كانت ضخمة فكر مرة أخرى، فهم يكسبون دخلا جيدا من عائدات المخابز التي تديرها العائلة. 

تنفق الأسرة  350 جنيهًا إسترلينيًا كل أسبوع فقط على الطعام، ويصرفون  170 جنيهًا إسترلينيًا فقط على مستلزمات الأطفال، يوفرون الكوبونات ويستخدمون خصومات المتجر متى أمكنهم ذلك.

عندما يسافرون، توفر سو المال عن طريق تجهيز وجبات الغداء في المنزل، لكن تأتي التحديات المنزلية الحقيقية على شكل الغسيل، بحيث يضطر الزوجان إلى غسل 18 كجم من الملابس كل أسبوع ! التعبئة للرحلات أيضًا صعبة، تعتبرها سو كعملية عسكرية تتطلب سبع حقائب كبيرة على الأقل.

ولكن على الرغم من كل هذا، تنتظر سو ونويل وبقية عشيرة دوجار أبريل 2020 ، لإستقبال الفرد الجديد في العائلة الكبيرة، لا يمكنهم الانتظار لتقديم الصغير لأشقائه وشقيقاته.