Skip to content Skip to footer

مشهد لن تراه كل يوم .. شاب يعرض الزواج على حبيبته وسط الأمواج .. فوقع الخاتم من يده!

صفاء عبد العزيز

التقى كريس غارث بحبيبته لورين في هاواي منذ سنوات على شاطئ كوينز في وايكيكي، لأن كلاهما مهووس برياضة ركوب الأمواج. فقبل أن تجمعهما قصة حب حقيقية جمعهما حب ركوب الأمواج منذ البداية.

في العاشر من نوفمبر دخل الإثنان المياه بهدف ركوب الأمواج إلا أن كريس كانت غايته أكبر من ذلك، فقد جهز مفاجئة مميزة لحبيبته لورين وسط الأمواج.

 بينما كانت لورين تستمتع بركوب الأمواج، كان كريس يمسك علبة صغيرة محاولا إبقائها بعيدة عن أنظار لورين، وكذا حمايتها من التبلل بمياه الأمواج، وعلى الجانب الآخر من الشاطئ انتظر العديد من المصورين في مكان قريب مستعدين لإلتقاط تلك اللحظة الجميلة.

بعد تخطيهما لموجة، وقف كريس ثابتا فوق لوح تزلجه وأمسك بالعلبة الصغيرة جيدا ثم أخفاها وراء ظهره، وعندما نظرت  لورين بإتجاهه إنحنى على ركبته وأخرج الخاتم في مشهد رومانسي مميز أدهش لورين وجميع المصورين.

لقد كان على الموجة معي، ثم إنحنى على ركبته وهو يحمل علبة صغيرة بها خاتم وصرخ لورين أنا أحبك! هل تتزوجيني ؟! في البداية اعتقدت أنها كانت مزحة ثم أدركت في النهاية أن عرضه المذهل كان حقيقي. 

سقط كريس في مياه المحيط مباشرة بعد أن وافقت لورين على عرض زواجه في مشهد كوميدي، لحسن الحظ أنه كان يتوقع حدوث ذلك واستخدم خاتما احتياطيا من أجل العرض بينما الخاتم الحقيقي كان ينتظرهما بأمان على الشاطئ.

حسب لورين فقد كان عرض الزواج مثاليا، حتى الخاتم الذي سقط في قعر المحيط كان من أجل غاية نبيلة، فبالنسبة لها الخاتم كان هدية للمحيط الذي جمعهما منذ البداية وكان السبب وراء لقائهما الأول، وأضافت

أنا سعيدة جدا لأنني سأقضي ما تبقى من عمري بجانب هذا الرجل الذي أحبه من أعماق قلبي.