Skip to content Skip to footer

مسافر تائه يتسبب في حالة طوارئ ويلغي 130 رحلة

طارق الحجام

قد يضل الإنسان طريقه ليصبح تائها في الأماكن التي يدخلها لأول مرة وبالطبع فإن حالتنا تكون عبارة عن التيه الحقيقي لا ندري أين نتجه ومن نسأل لا سيما إن كنا في مكان لا نتحدث لغته، لتصيب الإنسان حالة من التوتر والشديد، لكن أن تكون تائها فيضطر المطار لإلغاء 130رحلة جوية هذا أمر آخر تماما وإليكم القصة.

قام أحد المسافرين الإسبان بالدخول إلى صالة الطوارئ رقم 2 بصورة خاطئة بمطار ميونخ الدولي، الأمر الذي جعل أمن المطار يظن أنه استطاع أن يتجاوز نقاط التفتيش حيث أعنلت شرطة المطار اعتقادها أن أحدهم تمكن من تجاوز نقاط التفتيش الخاصة بالمسافرين عبر دخوله المطار من باب الطوارئ الذي لا يدخله إلا المسافرين الذين تم تفتيشهم.

الأمر الذي دعا سلطات المطار إلى إخلاء جميع الركاب من مبنى رقم 2 وإغلاق المطار لأربع ساعات متواصلة من أجل العثور على صديقنا التائه، الأمر الذي أدى إلى تأجيل الكثير من رحلات الطيران وأدى إلى اضطراب، وقد قامت سلطات المطار في ذلك اليوم الحار بتوزيع زجاجات المياة المعدنية على جميع المسافرين.

إذن من وجهة نظركم ماذا يجب أن يفعل الشخص التائه؟ وهل فقد أحدكم طريقه في المطار من قبل؟ وكيف تصرفتم؟ أخبرونا في التعليقات…