عروس أوكرانية تهرب من الحرب لتحظى بالحب في الهند


أغلقت الأكرانية الشهر الماضي شقتها المستأجرة، وفرت من القنابل التي تسقط على العاصمة كييف إلى الهند، حاملة معها بعض القمصان فقط وآلة تحضير القهوة التي أهدتها إياها جدتها بمناسة زفافها.

كانت “آنا هوروديتسكا” تعمل في شركة لتكنولوجيا المعلومات، وهي شابة تبلغ من العمر ثلاثين عاما . استقبلها في مطار دلهي الشاب “أنوبهاف باسين” الذي كانت تواعده منذ أكثر من عام، يبلغ عمره 33 عاما ويشتغل محاميا.

بمجرد وصولها جثى “أنوبهاف” على ركبة واحدة، وعرض عليها الزواج، حيث انتظرها بالبالونات ثم وضع خاتما في إصبعها بعدما أجابت بنعم.

تزوج الإثنان في حفل صغير حميم في العاصمة الهندية. وفي وقت لاحق من هذا الشهر، سيسجلان زواجهما في المحكمة ليصبح معترفا به من الناحية القانونية.

تشير تأشيرة دخول آنا والصالحة لمدة عام إلى أن الغرض من زيارتها للهند هو “الزواج من أنوبهاف باسين”.

تفاصيل قصة حب آنا وأنوبهاف

التقا الإثنان للمرة الأولى بالصدفة في إحدى الحانات، كان ذالك في شهر غشت عام 2019، حيث كانت “آنا” حينها في رحلة بمفردها إلى الهند. تبادلا أرقام الهواتف، وتابعا بعضهما على إنستغرام.

تشكلت بيتهما علاقتة صداقة تحولت إلى حب عابر للقارات والمسافات الجغرافية ، رغم كل الظروف مثل تعطل خطط لقائهما بسبب انتشار الوباء وفرض قواعد الحجر الصحي والقيود على الطيران، وأخيرا الغزو الروسي ببلاد “آنا”.

وفي شهر مارس عام 2020 ، زارت آنا الهند مرة أخرى مع صديقتها، وأخذهما “أنوبهاف” في رحلة برية إلى مدينة أغرا لمشاهدة تاج محل، الصرح الذي يجسد الحب الأبدي، وزيارة ولاية راجاستان الصحراوية.

عندما دخلت الهند في حالة إغلاق مفاجئ بسبب الوباء، دعا “أنوبهاف” الشابتين للإقامة في منزل عائلته في دلهي، وخلال تلك الفترة أصبحا قريبين جدا من بعضهما البعض، وأدركنا أن علاقتهما أكثر من مجرد مغازلة وتودد.

وبعد أن عادت “آنا” إلى كييف، بقيا على تواصل من خلال مكالمات فيديو يومية.

أما لقاءهما التالي فكان في شهر فبراير 2021 بدبي، وقد شكل ذلك اللقاء لحظة محورية في علاقتهما، حيث قررا المضي قدما بعلاقتهما.

سارت الأمور بسرعة بعد ذلك، وفي شهر غشت زار “أنوبهاف” حبيبته في كييف، وفي ديسمبر زارته هي في الهند.

وفي اليوم الأخير من زيارتها، اقترحت والدة “أنوبهاف” أن يتزوجا في مارس، لذا قرر الاثنان أن تأتي “آنا” إلى الهند في نهاية مارس لبدء الاجراءات، ثم الإنتقال إلى الهند نهائيا بعد بضعة أشهر.

إلا أن الحرب اندلعت.

شارك مع أصدقائك

Ghita Bennis