Skip to content Skip to footer

سناء معطاط : من عاملة نظافة إلى ملكة جمال المغرب 2018

سناء معطاط من عاملة نظافة إلى ملكة جمال المغرب 2018
صفاء عبد العزيز

أثبتت المرأة خلال السنوات الأخيرة أنها مؤهلة لمزاولة مهن ظن البعض أنها صعبة بل مستحيلة ليتحملها الجنس اللطيف، لكن كالعادة استطاعت المرأة اثبات العكس وبرهنت عن قدرتها وتفانيها في إنجاز مهام يصفها البعض بالرجالية.

حتما صادفت في أحد الأيام امرأة ترتدي زي عمال النظافة تكنس وتنظف الشوارع دون أن تكترث لكلام الآخرين. ” سناء معطاط ” عاملة نظافة حسناء برهنت عن تفانيها في أداء عملها بل استطاعت أيضا أن تفوز بلقب “ملكة جمال عاملات النظافة” بعد بضعة أشهر من التحاقها بالعمل .

انخرطت معطاط في شركة النظافة التي تعمل بها منذ تسعة أشهر، و بفضل تفانيها وانضباطها في العمل تمكنت من إحراز لقب “ملكة جمال عاملات النظافة لسنة 2018” في المغرب.

تعمل سناء لثمان ساعات بشكل يومي ، إذ تغادر منزلها غند الخامسة صباحا ، و تقصد مقر عملها متسلحة بالارادة و العزيمة ، و عن هذا تقول بأنها لا تفكر الا في مستقبل أبنائها ولا تتطلع سوى لتحسين وضعها الاجتماعي.

بعد تتويجها باللقب، تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورها بشكل واسع على صفحات الفايسبوك وهي ترتدي زيها الرسمي للعمل، وأصبحت حديث المواقع الإلكترونية المحلية والدولية، ثم اكتسبت معطاط بعد ذلك شهرة واسعة لم تحلم بها من قبل.

لم يصدق البعض أن سناء معطاط  الفتاة الجميلة صاحبة الإبتسامة الساحرة المفعمة بالحياة عاملة نظافة لأنها تستحق مناصب أفضل، لكن سناء تفتخر بمهنتها التي تكسب من خلالها قوتها اليومي، فهي أم لطفلين وتسعى جاهدة لتوفير أساسيات العيش الكريم لأسرتها، خصوصا وأن زوجها عاطل عن العمل.

 و على حد قول سناء فلم يحدث أن تعرضت لأي نوع من أنواع التحرّش أثناء مزاولتها لعملها – كنس وتنظيف الشوارع، – تقول:  “الحمد لله لم يحدث أن تعرضت لأي نوع من التحرّش اللفظي أو المعنوي، أو مضايقات من المارة، بل على العكس أرى في عيون الكثيرين نظرات احترام وتقدير، وهذا ما يشجعني على العطاء أكثر”.

عبرت سناء معطاط بعد تتويجها عن حبها لمهنتها وافتخارها بها، ونفت فكرة تغيير عملها كما أعربت عن سعادتها الغامرة عندما يلقي عليها المارة التحية وهي تزاول عملها و ينهالون عليها بعبارات الثناء فهذا يجعلها تعتز بالمساهمة في تنظيف شوارع بلادها .