Skip to content Skip to footer

شرطي عراقي نجح في توفير 25 بيتاً لإسكان يتامى ومحتاجين

غيتة بنيس

نجح شرطي عراقي في تنفيذ مشروع سكني يؤوي أيتاماً أو فقراء مبني على تبرعات المواطنين عن طريق مواقع التواصل، حيث احتفل سيف عباس كَطوف بتسليم 25 بيتاً في مجمع سكني متكامل لعائلات فقيرة وأيتام بحضور شعبي ورسمي بمدينة بابل وسط العراق.

عمل سيف عباس على مشروع بيت بألف دينار_25 سنت لإيواء اليتامى والفقراء عام 2019، ولا يرتبط بأي شخصية سياسية أو حزبية، هذا العمل لا يقتصر على تبرع المواطنين لبناء منازل للأسر التي ليس لديها معيل،بل سيواصل أعماله الخيرية حسب ما صرح به لوسائل اعلام محلية.

وأصبحت مدينة الفقراء حقيقة بعد أن اشترى كطوف قطعة أرض مساحتها دونمان وشيد عليها 25  منزلاً بمساحة مئة متر مربع مؤثثة بالكامل إضافة إلى مدّها بأسلاك الكهرباء وأنابيب المياه الصالحة للشرب.

وأشار كطوف إلى أن مشروع “الألف دينار” كان فكرة بسيطة تطورت من بناء غرف إلى إنجاز مجمعات سكنية للأيتام، معرباً عن أمله بأن تعمم فكرته على باقي المحافظات.

تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع مشروع الشاب العراقي معربين عن فخرهم به كما أبدوا إعجابهم بفكرته لمساعدة الفقراء والأيتام، مشيرين إلى أن ما قام به عجز عنه المسؤولون.