Skip to content Skip to footer

زوج ينتقم من طليقته بتعذيب طفلتهما وحبسها في قفص الكلاب!

طارق الحجام

الكبار يخطئون والصغار يدفعون الثمن:

في واقعة مستهجنة قام أب بحبس طفلته البالغة من العمر عشرين شهراً في قفص و أرسل صورها لزوجته السابقة، لكنه استطاع الإفلات من العقاب طويلاً فقد برر رجال الشرطة جريمته بأنه كان واقعاً تحت ضغط نفسي!

ظاهرة الانتقام من الأم في أبنائها:

صرحت أم المجني عليها أن الأب المتسلط أرسل لها صوراً تظهر فيها طفلتهما محبوسة في قفص للكلاب ولم تكن تلك الوضعية الصادمة أقل بشاعة من آثار الضرب المنتشر على جسدها كلبلاب سام.

أنا وابن جنسي على الغريب:

وأوضحت Xu Ting  أنها قدمت بلاغات سابقة ضد الزوج للشرطة ولكنهم ردوا بأن الأب يعاني من ضغط نفسي، وأسكتوها بأن الرجل متوتر وعليها أن تراعي ذلك فبما أن أغلب الشرطة من الرجال وقفوا معاً من أجل الدفاع عن ابن جنسهم ولو كان معاقاً فكرياً.

و أضافت الأم : كان قد اعتاد على إساءة معاملتي، و في كل مرة اتصل بالشرطة لا يتخذون إجراءَ حقيقياً في حقه ويكتفون بتقديم تحذير لفظي بدلاً من اعتقاله إدارياً.

السوشال ميديا ملاذ من لا منقذ له:

صورة الطفلة البالغة من العمر 20 شهراً والتي تظهر وضع الأب قدمه على وجهها قد أثارت ضجة كبيرة على وسائل التواصل الإجتماعي فتمت مشاركتها أكثر من 38000 مرة وحصلت على 15,600 تعليقاً بعد أن شاركتها الزوجة المكلومة بعد مرور عام من نجاتها عبر الانفصال عن الزوج المتوحش.

السلطات تتحرك أخيراً تحت تأثير الضغط:

وبدأت السلطات في Chao’an التحقيقات بعد انتشار الصور وصرحت أن الزوج أرسلها الصور نكاية في الزوجة وما تزال الأسباب الحقيقية وراء تلك الأفعال غير واضحة بالكامل.

على كل ما زالوا ينظرون في القضية ومن الواضح أن ذاك الرجل سيفقد الحق في حضانة الطفلة بسبب أفعاله السابقة.