Skip to content Skip to footer

سرق بنكا و ألقى الأموال المسروقة على المارة و انتظر قدوم الشرطة لتعتقله

طارق الحجام

سرق بنكا و ألقى الأموال المسروقة كلها على المارة ، و انتظر الشرطة لتلقي القبض عليه.

هذا ليس فيلم إثارة او قصة متخيلة يحكيها صديق لصديقه. هذا حدث ظريف وقع بمدينة كولورادو سبرينغ الأمريكية أثناء الاحتفال “بأعياد الميلاد”.

حين يسرق احدهم بنكا ، فاول ما يتبادر للأذهان انه يحتاج الأموال لقضاء حاجة، او ليغتني لربما بها. لكن الأمر بالنسبة لهذا الرجل مختلف تماما.

يدعى هذا الرجل ديفيد واين او ليفر و يبلغ من العمر 65 ، و قد تم إلقاء القبض عليه يوم الاثنين 25 ديسمبر بإحدى مقاهي ستارباكس  في مدينة كولورلدو سبرينغ بعد ان سرق إحدى البنوك.

لم يكن لدى الشرطة حقا أي معطيات رسمية بالحادثة ، لكن أحد الشهود و اسمه ديون باسكال أشار خلال تصريح على قناة 11 News الى أنه شاهد  ديفيد  اوليفر حين خرج من البنك و بدأ بالصياح  “عيد ميلاد سعيد” بصوت عال ملقيا الأموال في الهواء على المارة .

حملق المارة بالرجل و اندهشوا من صنيعه الذي لم يشهدوا له مثيلا. فما كان منهم الا أن بدؤوا بلملمة الأوراق النقدية و ارجاعها للبنك.

أما أوليفر فقد شوهد بعد أن ألقى كل الأموال في الهواء وهو يتجه لإحدى مقاهي ستارباكس الواقعة قبالة البنك.

و بحسب باسكال -شاهد عيان- فقد جلس أوليفر بأحد مقاعد المقهى منتظرا قدوم رجال الشرطة. و كأنه قد خطط و انتظر كل هذا أن يحدث.

جاءت الشرطة و ألقت القبض على أو ليفر  “صانع السعادة الموقوتة” و أخذتهه لمركز El Paso County Criminal Justice بمدينة كولورادو سبرينغ.