Skip to content Skip to footer

توأم رباعي فلسطيني: رفعنا رأس أهالي قريتنا بتفوقنا الدراسي و إتمامنا حفظ كتاب الله

طارق الحجام

ديما ودينا وسوزان ورزان شنيطي ” توأم رباعي فلسطيني ”  هن أخوات من أسرة فلسطينية تسكن في قرية أم طوبة جنوب القدس المحتلة.

و قد ضجت مواقع التواصل الإجتماعي بصورهن بعد إعلان نتائج الثانوية العامة للعام 2019 وقد حصلت التوائم الأربعة على  معدلات 94 و92.1 و91.4 و91.1 بالفرع العلمي بالثانوية العامة.

وما زاد من تسليط الأضواء من قبل الجهات الإعلامية عليهن هو حصولهن على شهادة الإيجاز للقرآن الكريم وهي نقلة مميزة من نوعها لكونهن أول أربع توائم يتممن حفظ القرآن داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقد بدأت التوائم الأربعة في حفظ القرآن الكريم في سن الثانية عشر بعد التحاقهن بمركز في القرية التي يقطن بها.

وكما أن وراء كل نجاح أم عظيمة تعبت و اجتهدت في سبيل تفوق أبنائها ـ تقول سوزان أحد التوائم الأربعة:

 كان حلم أمي أن نحفظ القرآن كاملاً و كانت تشجعنا أن نستغل وقت فراغنا في حفظ القرآن بدلا من قضاء الوقت على الفيسبوك

وكانت الأخوات يقسمن وقتهن بين الدراسة و حفظ أجزاء من القرآن الكريم ، وكما قالت دينا أنهن كن يحددن التاريخ و اليوم و السورة ، و يخصصن ساعة للدراسة و ساعة للحفظ ويتابعون التسميع مع شيخ المركز كل جمعة حتى انتهين منه في وقت قياسي حيث لم تكن الدراسة لتشكل أمامهن أي عائق يمنعهن دون بلوغ القمة. وبعد تكريمهن في حفل حضره أهالي القرية،

تقول سوزان:

أمي وإخواتي قالولنا أنتوا رفعتوا رأسنا.

 

المراجع: 1 ، 2