Skip to content Skip to footer

تركوا باب المنزل مفتوحا فلما عادوا وجدوا البقرة فوق الأريكة [تظن البقرة نفسها كلب]

صفاء عبد العزيز

تحظى الحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب بالكثير من الحب والإهتمام من البشر، لذلك لا تتفاجئ أبدا إن وجدت أحد الحيوانات الأخرى يشعر بالغيرة. 

من يدري فربما هناك بعض الحيوانات التي تفكر أحيانا لماذا لا تستطيع أن تنام على الأريكة داخل منزل صاحبها تماما مثل القطط والكلاب.

كان غولياث مجرد عجل صغير عندما تم إنقاذه من قِبل شايلي هوبس وعائلتها في عام 2015، أخبرت شايلي شبكة أيه بي سي نيوز أنه كان ضعيفًا وصغيرًا للغاية لدرجة أنه لم يستطع الوقوف على أرجله. 

ولكن سرعان ما استعاد عافيته، ومع نموه وجد نموذجا لحياة غير متوقعة أبدا، فسرعان ما أصبح يقلد كلب العائلة ليو في جميع تحركاته وتفاصيله.

سرعان ما أدركت العائلة أن العجل غولياث يعتقد أنه كلب. 

في مزرعة عائلة شايلي هوبز يمكنك أن تجد الخيول والأبقار والدجاج.. لكن غولياث قرر اتباع نمط عيش الكلاب ليحصل على الدلال والإهتمام بدل العيش في حظيرة. 

في أحد المواقف الطريفة التي لا تنسى، تركت العائلة باب المنزل مفتوحًا لمدة 5 دقائق، وعادوا ليجدوا البقرة قد اغتنمت الفرصة لتشق طريقها إلى الداخل وتجلس على الأريكة

قامت شايلي بنشر الصورة التي انتشرت بشكل فيروسي على مواقع التواصل الاجتماعي وتمت مشاركتها أكثر من 40000، واشتهر بلقب البقرة الكلب. 

يتناول غولياث طعامه في وعاء الكلاب، ويحب قضاء وقته مع صديقه الكلب ليو الذي لم يفارقه ولو للحظة عندما كان مريضا.

تقول شايلي أن ليو كان يستلقي بجانبه لساعات متتالية كي لا يتركه وحيدا. ولا يبدو أن الأسرة لديها مانع في بقاء غولياث بالمنزل، لأنهم يحبونه ويصفونه بأنه حيوان أليف