Skip to content Skip to footer

تبرع هذا الزوج بكليته لزوجتة بعد 51 سنة من الزواج

صفاء عبد العزيز

أثناء مراسيم الزواج يتلو كل من العروس والعريس وعودهما على بعضهما البعض قبل أن يتم إعلانهما زوجا وزوجة،

ومن بين تلك الوعود لابد أن تجد عبارة “البقاء معا في السراء والضراء وفي الصحة والمرض“،

وهذا بالضبط ما فعله هذا الزوج الذي أثبت أن الوعود ليست مجرد سطور تتلوها في حفل زفافك بل هي مواقف تستلزم الإخلاص والوفاء بوعودك.

 تبرع مايك  بكليته لزوجته بعد 51 سنة من الزواج، حيث خضع رفقة زوجته بيغي نيبر لعملية زرع كللت بالنجاح في مركز زرع الكلى سانت ديفيد الطبي بشمال أوستن قبل عطلة أعياد الميلاد. 

 تم تشخيص بيغي بمرض الكلى متعدد الكيسات منذ سنوات، وهو اضطراب تنمو فيه مجموعات من الأكياس في الكلى، مما يؤدي إلى تضخم الأعضاء ويمكن أن يؤدي ذلك إلى فشل كلوي. 

تبرع مايك بكليته لحبيبته في المدرسة الثانوية وزوجته منذ 51 عاما بيغي نيبر هذا العام، كانت وظيفة كليتيها في تراجع حيث كانت أمام اختيارين غسيل الكلى أو إجراء عملية زرع مستعجلة.

يتراوح متوسط ​​فترة الانتظار لعملية زرع الكلى من ثلاث إلى خمس سنوات، ويمكن أن تكون أطول في بعض مناطق البلاد وفقًا لمؤسسة الكلي الوطنية.

 يجب على المتبرع أن يطابق نوع الدم والنسيج، ولحسن الحظ كان مايك متبرعا مثاليا لحبيبته وزوجته بيغي، والتي وصفها بمفاجئة حياته الكبرى. 

صرح مايك لـ WTHR-TV: 

لقد منحتني قلبها قبل 50 عاما، لذا لم أتردد في إعطائها كليتي لباقي العمر. 

ثم قال مازحا: سأحسبها كهدية عيد الميلاد وربما هدية عيد الميلاد القادم أيضا.

ما أجمل العطاء بدون مقابل، وما أجمل أن تختبر الحياة حب اثنين فتجده صامدا أمام كل الأزمات.

المصدر: 1