Skip to content Skip to footer

أسهل طرق الهجرة الى كندا طرق قانونية وبشروط قد تكون سهلة وفي متناول الجميع

الهجرة الى كندا
طارق الحجام

كثير من الناس يفكرون في الهجرة الى كندا !!

في استطلاع رأي أجرته وكالة الولايات المتحدة للأخبار والتقارير الدولية، تحتل كندا المركز الأول عالميا في جودة الحياة. وهي معروفة بثقافتها الليبرالية السياسية، وأناسها الودويدين، وكذلك مساحتها الضخمة ، و لأن مساحتها كبيرة فالسكان متوزعون في أنحائها.

وبالطبع فالتأمين الصحي العالمي، واحتياج سوق العمل يساعدان أيضا، ولكن كيف يمكنك تحقيق الحلم الكندي؟ في هذا المقال  سنكشف لك أسهل طرق الهجرة الى كندا في سنة 2020 طرق قانونية وبشروط قد تكون سهلة وفي متناول الجميع.

1.تصريح دراسة

أحد الخيارات المتاحة للعيش في كندا يكون من خلال فيزا طالب.

فهناك الآلاف من المدارس، وبكندا عدة جامعات تعد الأفضل على مستوى العالم، والالتحاق بالدارسة في كندا يفتح لك طريقا للحصول على الإقامة الدائمة، إذا أردتها ولكن هناك بعض القواعد الواجب اتباعها.

في أغلب الحالات يطلب منك الإقامة والعمل في المقاطعة التي ذهبت فيها للدراسة.

وكذلك عروض العمل ضرورية للبقاء لفترة طويلة، لذلك عليك أن تسعى داخل شبكات العمل وبشكل جنوني إن استطعت بعد انتهاء الدروس، وستكون مقدما على أي شخص لم يمضي سابقا أي وقت في كندا، على كل حال، لا تخطئ الاعتقاد بأن العمل بدوام جزئي خلال فترة الدراسة سيكون ذو فائدة وسيحسب عند تقدمك للإقامة الدائمة، فالأمر ليس كذلك.

2.تصريح عمل لوظيفة معروضة

إذا لم يتسنى لك الأمر ولم تكن مؤهلا للقيام بنقل الشركة، فاعلم أنه من الصعب الحصول على وظيفة في كندا، حيث تتمثل العقبة الأولى لديك في إيجاد وظيفة معروضة، ثم ستحتاج إلى استخراج ورقة LMIA فمن خلال قسم شؤون العاملين بالشركة سيقدم صاحب الشركة اعلانا بأنه لا يوجد مواطن كندي يستطيع القيام بالوظيفة التي ستعين بها.

ولكن على كل حال فكندا لديها ما يدعى البرنامج الفيديرالي للموظفين ذوي المهارات، وهو يحتوي على قائمة من 347 المهن التي يمكن أن تؤهلك للدخول السريع.

وهذه المهن تتضمن مهن كمصفف شعر، محرر، مدير مبيعات، ومساعد إداري، فلا يجب عليك أن تكون عالم في سفن الفضاء حتى تكون مؤهلا. ومتى ما حظيت بتلك الوظيفة فخبرتك ستزودوك بفرصة كبيرة للحصول على الإقامة الدائمة.

3.الفيزا السياحية

تعد الوظيفة أمر ضروري لتحقيق هدفك النهائي في الإقامة الدائمة في كندا، لكن قد يكون من الصعب إدارة المسالة من موطنك الأصلي.

بالإضافة إلى ذلك فمن الأفضل التحقق على الأقل من موطنك المحتمل قبل الالتزام بالإقامة فيه، لذلك تعد تأشيرة السائح وسيلة رائعة لرؤية كلا من المعالم السياحية وكذلك عقد تواصل مع  شبكات الأعمال.

الآن انتبه إلى أن التأشيرة السياحية لا تجيز لك البحث عن وظيفة، لذلك يجب أن يكون الجانب السياحي من الرحلة أساسي وواضح، وسيسألك مسؤول الهجرة على الحدود من هدف الزيارة، وكذبك حول هذا الأمر غير مسموح به، ولكن إذا قلت أنك هناك فقط من أجل البحث عن وظيفة فسيثير ذلك شبهات عدة وسينذر بأنك قد لا تغادر الأراضي الكندية عندما تنتهي الفترة المعينة للتأشيرة، لذلك كل ما عليك القيام به هو الذهاب والاستمتاع بالعطلة وتبادل الحديث مع اشخاص يعملون في نفس مجالك إذا صادفتهم بصورة تلقائية.

4.علاقة زوجية

كارت الزواج الأخضر حكاية قديمة قدم التاريخ – وهذه الطريقة مشهورة في الهجرة الى كندا لأنها تضمن لك القبول ، ولكن أحذر فالعقوبة ثقيلة لو أنك حاولت ان تزيف الأمر، وكندا لا تمزح في هذه المسألة- سيقوم مكتب الهجرة بمراقبتك أنت وزوجتك لمدة عامين كاملين قبل التوقيع على شرعية الزواج.

فلذلك إن لم تكن في علاقة مع شخص كندي، فعليك بمواقع المواعدة وما أن تجد شريك الحياة المناسب فانتقل إلى هناك. وكندا تظهر الكثير من المرونة بخصوص هذا الأمر فسواء تزوجت هذا الشريك في بلدك أو في أي بلد أخر غير كندا، فبعد فترة ستتلقى رعاية الزوجية في خارج كندا.

أو توجه إلى بفيزا سياحية وهناك ارتبط،  وفي هذه الحالة ستطلب رعاية زوجية في داخل كندا، لكل نوع من الرعاية شروط وقواعد مختلفة لذلك أقرأ بعناية قبل اتخاذ أي اجراء.

5.ابدأ نشاطا تجاريا

إذا كان لديك مبلغ معقول من المال، أو لديك أصول عقارية يمكن تحويلها لنقود، فيمكنك البدء في نشاط تجاري في كندا بدلا من انتظار عروض العمل، ولكن الأمر ليس بتلك البساطة، فكندا تسمح لرواد الأعمال بفتح نشاطات تجارية توفر فرص عمل للكنديين، وتستطيع المنافسة في السوق العالمي.

فمن المجدي للغاية بدء نشاط تجاري في كندا لو أنك تملك ما يتطلبه الأمر، وستجد نفسك مدعوما باقتصاد قوي تتمتع به كندا وكذلك نظام منخفض للضرائب، وتكاليف أعمال منخفضة أيضا، وقد تجد أمر انشاء النشاط التجاري بكندا أجدى من انشاءه بموطنك الأم. تأكد من قراءة ومراجعة شروط واجراءات الفيزا قبل أن تنطلق إلى هناك.

6.عقد اتفاقية تجارية

فالاتفاقيات التجارية مع بعض الدول تسمح لك بتحويل مقر الشركة، وهذا يعني أنه إذا كان لشركتك فرع كندي، أو حتى مجرد عقد مع شركة كندية، يمكنك طلب نقل مقر الشركة إلى هناك، هذه هي واحدة من أسهل الطرق للهجرة إلى كندا لأنها تنقذك من تأثير تقييمات سوق العمل.

ولكن ليس مواطنون كل الدول يستطيعون القيام بذلك، وهنا يجب علينا أن نسأل أي الدول لديها مثل هذه الإتفاقية مع كندا؟

ستكون محظوظا لو أنك من مواطني تشيلي أو الأردن أو بيرو أو كولومبيا أو لختنشتاين أو سويسرا أو كوستاريكا أو  ميكسيكو أو الولايات المتحدة الأمريكية، أو أيسلندا، أو النرويج أو بنما.

ويدعى هذا البرنامج بـفيزا “NAFTA “، وتضمن للمهاجرين إلى كندا الحق في العمل في كندا لصالح شركتهم أو لصالح الشركاء، كالشركة الأم أو الفرع.

الأمر يأخذ 12 شهر فقط من العمل في كندا ليصبح لديك الحق في الأقامة الدائمة هناك، وستحتاج إلى استكشاف فئة الخبرة الكندية CEC) أو برنامج المرشح الإقليمي.

خلاصة

إن كندا لديها الكثير من الأمور التي تعمل من أجلها، وبقليل من الجد والاجتهاد يمكن أن تكون جزءا من هذه الدولة وتحقيق حلم الهجرة الى كندا وما تسعى له من نجاح، فهذا البلد يحتضن التعددية الثقافية ويوفر طرقا واضحة ومنطقية لإقامة المهاجرين إليه، أيا ما كان الطريق الذي ستسلكه للوصول إلى كندا، فيمكن لكندا أن تكون العالم الجديد الذي تشتاق للوصول إليه.