أسباب تشنجات العضلات وطرق علاجها


تشنجات العضلات
تشنجات العضلات

تشنج العضلات هو إحدى المشاكل الشائعة التي قد تصيب أي منطقة في الجسم، وضمن ذلك ظهرك أو يداك أو قدماك أو ساقاك.

في هذا التقرير نعرض لكم أسباب تشنج العضلات وطرق علاجه وتجنبه.

ما هي أعراض تشنج العضلات؟

يحدث تشنج العضلات عندما تنقبض عضلاتك بشكل لا إرادي وتتقلص قسرياً ولا تستطيع الاسترخاء. هذه المشكلة شائعة جداً ويمكن أن تؤثر على أي من عضلاتك. كما يمكن أن تشمل جزءاً من العضلات أو كلها ، أو عدة عضلات في مكان واحد.

تتراوح شدة التشنجات العضلية بين خفيفة وغير مريحة إلى مؤلمة جداً. وعادةً ما تستمر التشنجات من ثوانٍ إلى 15 دقيقة أو أكثر، وقد تتكرر عدة مرات قبل أن تختفي.

يمكن أن تحدث تقلصات العضلات في أي وقت ولأي شخص، سواء كنت كبيراً في السن أو شاباً. كما يمكن أن يحدث عند المشي أو الجلوس أو أداء أي تمرين أو النوم.

أسباب تشنج العضلات

السبب الدقيق للتقلصات العضلية غير معروف، لكن يعتقد بعض الخبراء أن أحد العوامل التالية قد يكون السبب في معظم الحالات:

  • عدم القيام بتمارين التمدد على الإطلاق.
  • التعب العضلي.
  • ممارسة التمارين الرياضية في الحر.
  • الجفاف.
  • نضوب الشوارد، وهي الأملاح والمعادن مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم والكالسيوم، في جسمك.
  • عدم وصول الدم بشكل كافٍ لمناطق معينة في الجسم.
  • الضغط العصبي.
  • القيام بتمارين عالية الكثافة.

كيف يتم علاج تشنج العضلات؟

هناك خمس خطوات يمكنك اتخاذها لمحاولة التخلص من التشنج العضلي:

  • حاول أن تمدد المنطقة المصابة.
  • قم بتدليك مكان العضلة المصابة بيديك أو بكُرة تنس.
  • حاول الوقوف والتجول في المكان.
  • ضع كيساً من الثلج أو وسادة تدفئة أو خذ حماماً دافئاً.
  • تناول المسكنات

يُعتقد أن مركب فيتامين ب 12 اليومي يمكن أن يساعد في تجنب التشنجات.كيف يمكن الوقاية من تقلصات العضلات؟يصعب منع التشنجات العضلية، لأنها تكون عادةً غير متوقعة ويمكن أن تحدث في أي وقت. وهناك بعض العوامل التي تسببها ولا يمكنك تجنبها، مثل التقدم في العمر.

ومع ذلك، هناك بعض الأساليب التي قد تساعد في منع التشنجات العضلية:

  • أداء تمارين المرونة على أساس منتظم.
  • شرب السوائل بشكل متكرر.
  • تجنب ممارسة الرياضة في الطقس الحار.
  • ارتدِ أحذية مريحة تناسبك.
  • حافِظ على وزنك في نطاق صحي مقبول.
  • جرِّب ممارسة تمارين خفيفة قبل النوم مباشرة؛ لمنع التقلصات الليلية
  • لمنع تقلصات الساق، استخدِم الوسائد لإبقاء أصابع قدميك موجهة لأعلى إذا كنت تنام على ظهرك.
  • قم بتمديد عضلاتك قبل النوم واترك الملاءات والبطانيات فضفاضة حولهما.

مواد طبيعية يمكن أن تفيد في علاج تشنج العضلات

وفقا لموقع” Healthline ” إلى أنه يمكنك تناول هذه العصائر والمكملات التي تساعد في علاج تشنج العضلات:

1. البابونج

البابونج هو عشب قديم يستخدم لعلاج مجموعة متنوعة من الأمراض، من ضمنها التشنجات العضلية. يمكنك تدليك زيت البابونج العطري على العضلات المصابة لتخفيف التشنجات. كما يمكن أن يساعد شاي البابونج أيضاً على استرخاء العضلات المؤلمة.

2. عصير الكرز

يمكن أن يساعد عصير الكرز في مكافحة الالتهاب وآلام العضلات الشائعة جداً عند العدائين خاصة. إذ تساعد الصفات المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات الموجودة في الفاكهة على استرخاء العضلات بشكل طبيعي.

3. العصائر العنبية

طريقة أخرى حلوة وطبيعية لإرخاء عضلاتك هي تناول التوت الأزرق خاصة قبل التمرين وبعده.

4. الفلفل الحار

الكابسيسين هو مادة موجودة في الفلفل، وهو مرخٍ طبيعي للعضلات ويُنصح به غالباً للأشخاص الذين يعانون من الألم العضلي الليفي والتهاب المفاصل الروماتويدي.

يمكن إضافته إلى الطعام أو تناوله في شكل كبسولة من المكملات أو استخدامه ككريم يمكنك وضعه على المناطق المصابة بالتشنجات العضلية.

5. فيتامين د

قد يعاني الأشخاص الذين يعانون من آلام أو تقلصات عضلية منتظمة، من نقص في فيتامين د.

يأتي هذا الفيتامين بأشكال عديدة، من ضمنها السوائل والأقراص والكبسولات. يمكنك أيضاً الحصول عليه من الأطعمة مثل البيض والأسماك والحليب المدعم. ويعتبر التعرض المنتظم لأشعة الشمس طريقة جيدة للحصول على فيتامين د.

6. المغنيسيوم

المغنيسيوم معدن حيوي لتغذية الإنسان، لأنه يحافظ على وظائف العضلات والأعصاب الطبيعية. على الرغم من ندرته، فإن الأعراض المبكرة لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص في هذا المعدن تشمل آلام العضلات.

يوجد هذا المعدن في الغالب بالأطعمة مثل الموز واللوز والبقوليات والأرز البني. كما أنه متوافر كمكمل، لذا حاول التأكد من تضمينه في نظامك الغذائي بشكل دائم.

متى يجب اللجوء للطبيب لعلاج التشنجات؟

إذا كانت التشنجات مؤلمة بشكل لا يطاق، أو تحدث بشكل متكرر أو تستمر فترة طويلة، عليك مراجعة الطبيب، خاصة إذا كانت لديك الأعراض التالية:

  • ألم شديد.
  • تورم أو تنميل في الساق.
  • تغييرات في جلد ساقك.
  • الاستيقاظ مراراً وتكراراً مع تقلصات في الساق.
  • إذا كانت تقلصات ساقك تمنعك من الحصول على قسط كافٍ من النوم.
إن كانت لديك قصة تريد أن تشاركها مع العالم، فأرسلها عبر الايمايل التالي story@librabuzz.com
شارك مع أصدقائك

Ghita Bennis